07 غشت، 2010

ماذا تقرأ ؟؟


بعد تجربتي التشبيك و التاج السلطاني،  و بعد البادرة الرائعة "صيفي مع كتابي"  ها هي مغامرة "ماذا تقرأ الآن" ؟ تبدأ لكي ترسم نموذجا مشرقا جديدا لانفتاح المدونين على بعضهم بهدف تعزيز الروابط الفكرية و تحويل عالم التدوين إلى فضاء تسوده الألفة و الأخوة الصادقة في الله ..

1) من أرسل لك الدعوة ؟

2) ما هي كتب الطفولة التي بقيت عالقة في ذاكرتك؟

كتب كثيرة، تلك التي كنا نكتريها من مكتبة المدرسة بملغ 20 سنتيم للقصة الواحدة .. خصوصا قصص المكتبة الخضراء و عطية الإبراشي و مع الوصول إلى مرحلة المراهقة، جاءت روايات عبير.

3) مَنْ أهم الكتاب الذين قرأتَ لهم ؟

نجيب محفوظ بالدرجة الأولى ، قرأت كما كبيرا من مؤلفاته ما بين مرحلتي الإعدادي و الثانوي بفضل أستاذة اللغة العربية جازاها الله ألف خير،
الدكتور محمد عابد الجابر،
الدكتور ابراهيم الفقي،
طه حسين،
توفيق الحكيم،
Johannes Mario Simmel
جبران خليل جبران
gabriel garcia marquez


4) من هم الكتاب الذين قررت ألا تقرأ لهم مجددا؟
ليست الكثير، من يحضرني منهم الآن هو جيمس هادلي james hadley


5) في صحراء قاحلة ، أي الكتب تحمل معك؟
 
القرآن الكريم ، بدون شك .. و دواوين شعر


6) ما هو الكاتب الذي لم تقرأ له أبدا ، وتتمنى قراءة كتبه ؟
يوسف إدريس
يوسف السباعي، خصوصا كتاب فارس الرومنسية
7) ما هي قائمة كتبك المفضلة ؟
 
مائة عام من العزلة، الحب في زمن الكوليرا لماركيز
معظم مؤلفات نجيب محفوظ خصوصا السراب
نقد العقل العربي بأجزائه الأربعة، نحن و الثرات للدكتور محمد عبد الجابري
et voici les clowns ل jhonnes mario simel
دواوين نزار قباني و أحمد مطر
 
و غيرها كثير و كثير

8) ما هي الكتب التي تقرؤها الآن ؟
 
ماجدولين للمنفلوطي
ذاكرة ملك
les officiers de  Sa Majesté للمحجوب الطوبجي

9) أرسل الدعوة لأربعة مدونين من أجل مشاركتنا بذكرياتهم مع القراءة
مدونة نوفل (في محاولة لإعادته بعد طول غياب)
مصعب تي في (هو أيضا غاب منذ مدة)
مدونة خالد (بدوري سأورطه حتى يؤدي الواجب)
خالد أبجيك ( و الله حتى راك عزيز ههه)


هناك 13 تعليقًا:

  1. تقرأ 3 كتب في نفس الوقت
    هههههههههمممممممممممم

    ردحذف
  2. السلام عليكم

    ذكرتني بروايات عبير التي كانت تصدر في ذلك العهد، الحقيقة لم تكن تعجبني وقتها لا أدري لماذا؟ يمكن عقلية الطفولة..

    مكتبتك متنوعة ما بين الأدب والفكر التارخ (ذاكرة ملك)
    شكرا لأنك شاركتنا اهتماماتك الكتابية..

    وفقك الله أخي الكريم

    ردحذف
  3. تبارك الله تبارك الله

    ردحذف
  4. حالفين فيا وخلاص
    مكتبة جميلة،
    روايات عبير كنت أعتبرها للفتيات هههه

    ردحذف
  5. ماشي حشومة عليك أبا عبد الحميد.. من فؤاد لعبير وفي الأخير جيتي حتى نتايا.. كنت أظنك أخا درويشا .. ساعة طلعتي واحد العفريت..

    آجي بعدة.. مالك ومال عبير.. كان من الأفضل أن تقرأ روايات زهور.. على الأقل هي للدكتور نبيل فاروق.. هههه

    ردحذف
  6. جميل أخ عبد الحميد،
    وعلى الهامش روايات عبير جميلة جدا كونها عاطفية أو ربما اختياري يقع علي هذا ^_^ انصحك يا خالد بقراءتها ويقيني أن الجميع يجبك كونوا بصحة

    ردحذف
  7. أختي عبير.. قرأت بعضا من روايات عبير، لكن ما لم يعجبني فيها انها عاطفية أكثر من اللازم وغربية التفكير، عكس روايات زهور التي أعتبرها رغم رومانسيتها إلا أنها محافظة بعض الشيء، لأن كاتبها هو الدكتور فاروق.

    ردحذف
  8. سناء
    بدأت أول الأمر بذاكرة ملك، ثم وقعت صدفة على ماجدولين و بدأتها، ثم اقتنيت ظباط صاحب الجلالة بعدما قرأت مقالا يتحدث عنه

    في كل مرة أقرأ أحد الثلاثة
    خمسة و خميس هههه

    ردحذف
  9. مرحبا أخي حسام الدين
    سأرد عليك و على خالد1 و خالد2
    روايات عبير كانت فاتح الشهية لولوج عالم القراءة،
    لها ما لها و عليها ما عليها،
    لكنها كانت في وقت من الأوقات الموضة السائدة ههه

    ردحذف
  10. هشام
    الله يبارك فيك خويا

    ردحذف
  11. أستاذ خالد زريولي
    راك عزيز داك شي علاش
    بوركت يا غالي

    ردحذف
  12. خويا خالد
    حتى أنت راك عزيز و الله،
    هذا دليل أن محبيك كثر هههه

    ردحذف
  13. أختي عبير
    مرحبا بك زائرة متميزة لصفحاتي المتواضعة
    كوني بخير

    ردحذف

;